قصص رعب | ريم والفضول ( ٣ )

قصص رعب | ريم والفضول
قصص رعب | ريم والفضول 

الجزء الثاني [ قصص رعب | ريم والفضول ]

قصص رعب | ريم والفضول

( الجزء الثالث ) ... اين هشام ؟؟



فالحلقة الماضية " قصص رعب | ريم والفضول " 

● في نفس اليوم رن رقم مجهول علي الدكتور رياض " الو انت دكتور رياض انا والدة جميلة الفتاة السمراء التي قمت بنشر صورتها فالجرائد ، اود ان اقول لك انها اختفت من ٢٠ يوما ولم نجدها حتي الان هل تعرف شئ عنها " ●

قال مسرعاً الدكتور رياض " اريد ان اتحدث معكي اعطيني معاد لكي اراكي " ام جميبة " اذا اردت الان انا لا امانع " اخذ الدكتور رياض عنوان ام جميلة واسرع لها وهو يفكر من هي جميلة ..

وهو فالطريق رن فون دكتور رياض وكان من يتصل بهِ هشام صديقه الرسام وعندما رن علي المكالمة وجد انها زوجة هشام تبكي وتقول له " هشام وجدنا سيارته علي الطريق ونور السيارة منير باكمله وكل الابواب السيارة مفتوحه ولم نجد هشام ، اختفي هشام ، اختفي هشام يادكتور رياض " كاد ان شيل عقل الدكتور رياض لماذا كل هذا ؟ لماذا كل من يقترب من هذا الكتاب يحدث له هذا الامر ؟ ..

وصل الدكتور رياض الي ام جميلة وطرق الباب وفتحت ام جميلة وبدأ الدكتور رياض ان يتحدث " اين والد جميلة ؟ " ام جميلة " انا لست امها ولكن انا خالتها ولكن لا انجب وجعلتها بنتي وانا من تحدثنا معاً  " الدكتور رياض " لماذا لا تجيبيني علي سؤالي اين والد جميلة ؟ " ام جميلة وهي حزينة " في مستشفي المجانين " رياض " لماذا ؟ ماذا حدث ؟!! " ام جميلة " ساحكي لك قصة جميلة اولاً ...

○ جميلة كانت تعيش حياة طفله بشكل عادي وبسيط جدا وفي احد الايام مرضت ام جميلة فكان لابد ان اعتني بها انا ، فاصبحت جميلة تعيش حالة من التوحد الشديد وبدأت تقرأ الكتب وفي يوم من الايام كانت تقرأ كتاب غريب قالت هناك رجل اعطي الكتاب لها عندما كانت في غرفه بداخل المستشفي عندما اخذها والدها لتري والدتها ، وعلمت منها انها غرفة التشريح ودخلت جميلة الغرفة بشكل غير مقصود ، حاولت ان اجعلها تترك هذا الكتاب ولكن عندما اقترب من الكتاب كانت تصرخ وتقول ' ملكي هذاااااا الكتاب ملكي ' وشاء القدر ان تتعافي ام جميلة الحقيقية وقرر والدها ان يذهبوا ليتنزهوا بالسيارة ولكن بشكل غامض انقلبت السيارة ورحلت عن العالم جميلة وامها ، وقلت لك انها اختفت منذ ٢٠ يوماً لان كنت اسمع صوتها تنادي وتقول ملكي ملكي ولكن منذ ٢٠ يوماً اختفي الصوت ولم اسمعه بعد هذه اللحظه " ..

صمت الدكتور رياض وبدأ يفكر كانت ام جميلة تسمع صوت جميلة دوماً ولكن اختفي الصوت منذ ٢٠ يوماً  ، وهذا يعني ان الصوت اختفي عندما اختفت ريم ..

دكتور رياض " وماذا حدث لوالد جميلة ؟ " ام جميلة " في احد الايام جاء ليخبرنا بشئ غريب وقال ' في كل ليلة تيقظني زوجتي بسبب بكاء طفلتنا ، اخشي ان اقول لها انها توفت منذ عااام في حاادث ، وفي يوم قررت ان اخبرها قالت لي وهل نسيت اني توفيت معها في نفس الحادث ' ومنذ هذه اللحظة ضاع عقل والد جميلة وذهب الي مستشفي المجانين " دكتور رياض " وهل هذا طبيعي ؟ " ام جميلة " لا اعلم ولكن اخر فترة له كان يحتفظ بكتاب جميلة بشكل جنوني " ..

ذهب دكتور رياض يتمشي ويفكر من هذا الرجل الذي اعطي لجميلة هذا الكتاب وكان في غرفة التشريح بداخل المستشفي ، ولماذا كل من يقترب من الكتاب او قصة الكتاب يحدث له كل هذا ؟ ..

وفي لحظة من الجنون رن فون دكتور رياض وكانت ام جميلة " الو الوووو دكتور رياض انجدني دكتور رياض انجدني ااااارجوك " وصرخة صرخة رهيبه واغلق الفون ، اسرع ليعد الي ام جميلة ولكن قد فات الاوان اختفت ام جميلة ..

خرج يجري دكتور رياض واسرع ليذهب الي منزله وعندما وصل الي منزله ركب الاسنسير وعندما اغلق باب الاسنسير قطعة الكهرباء عن الاسنسير وبدأ يهتز الاسنسير وسمع صوت صرخه كسرة زوجاج الاسنسير وسمع احدهم يقول له بصوت وكانه بجانبه ويهمس له " اترك هذا الكتاب والا ساقتلك " .............. الجزء الثالث

بقلم : Ahmed Mahamed Metwaly .
انتظروا الجزء الرابع قريباً .

0 الرد على "قصص رعب | ريم والفضول ( ٣ )"

إرسال تعليق

إعلان أسفل عنوان المشاركة

إعلان وسط المشاركات 1

إعلان وسط المشاركات اسفل قليلا 2

إعلان أسفل المشاركات

اضغط متابعة ليصلك اهم مواضيع Ahmed Metwaly


متابعة